كلاسيكيات الموسيقى العربية * أرشيف * استماع *  تحميل *  نقد فنى *  تحليل موسيقى* أفلام * صور *  تسجيلات * كلاسيكيات الموسيقى العربية
كلاسيكيات الموسيقى العربية * الخمسة الكبار * سيد درويش * محمد القصبجى * زكريا أحمد * محمد عبد الوهاب * رياض السنباطى * نجوم الغناء العربى * أم كلثوم * عبد الوهاب * فيروز * عبد الحليم * ألحان التراث * موشحات * قصائد * أدوار * كلاسيكيات الموسيقى العربية

الجمعة، 20 يوليو 2018

مؤلفات عبد الوهاب الموسيقية - زفة العروسة

موسيقى زفة العروسة
محمد عبد الوهاب
مقام بياتي النوا 1939

الوصف العام
زفة العروسة نوع من موسيقى المناسبات كما يتضح من عنوانها، والمناسبة هنا مناسبة اجتماعية شعبية الموسيقى علمها الرئيسي نغما وإيقاعا، حيث لا تخلو أفراح العرس من الغناء ودق الدفوف
أول ما يلفت الانتباه في هذه المقطوعة استخدام عبد الوهاب لموسيقى أغنية "اتمخطري يا حلوة يا زينة"، وهي لحن زفة قديم بإيقاع مميز يسمع دائما في الأفراح ولا يسمع في غيرها.
وواضح من هذا أنها ليست لأحد ملحني القرن العشرين كما هو شائع، وإلا لما تجرأ على استخدامها وبهذا الوضوح إلى درجة جعلها موسيقى المقطوعة الأساسية. معنى ذلك أنها لحن فولكلوري ربما أقدم من القرن التاسع عشر 
ورد في موسيقات أخرى لعبد الوهاب وغيره مثل هذا الاستخدام كما في موسيقى "تمر حنة" لعبد الوهاب، و"نخلتين في العلالي" الموجود في أحد ألحان بليغ حمدي لوردة الجزائرية وفي لحن الفرانكو آراب Take me back to Cairo، ولحن طلع البدر علينا الذي ظهر في فيلم الشيماء وفي لحن السنباطي "الثلاثية المقدسة" لأم كلثوم. والأمثلة كثيرة لكن الأهم من استخدام الفولكلور توظيفه بطريقة منطقية ومعبرة 
التكوين الفني
·       التكوين الأساسي للمقطوعة لا يختلف عن قالب التحميلة القديم لكنها تبدأ بمقدمة مستوحاة من موسيقى "السلامات" القديمة
·       يستخدم لحن شعبي معروف كتسليم أو رابط قالب "التحميلة" حيث تتناوب الآلات التقسيم الموقع المنفرد بين فقرات التسليم يتباطأ معه الإيقاع ويتحول إلى لحن الزفة
·       يصاحب العزف المنفرد إيقاع نغمي على الوتريات
·       تقتصر الموسيقى كلها على مقام واحد من البداية للنهاية
·       الألات المستخدمة: التخت الشرقي ، سولو عود ، سولو كمان ، سولو قانون
·       لا يوجد ختام مميز وتنتهي الموسيقى بآخر تقسيم
التعبير
·       تبدأ المقطوعة بموسيقى سريعة تشبه موسيقى "السلامات" القديمة، وهي موسيقى خاطفة ذات إيقاع سريع تستخدم عادة في بداية فقرات الحفلات الشعبية أو للإشعار بحضور شخصية عامة أو هامة، وفي الأفراح تكون الشخصية العريس أو العروسة أو كلاهما، بالتالي فإن هذا "الافتتاح" يكسب الموسيقى البعد الدرامي المعبر عن الحدث
·       يستخدم عبد الوهاب اللحن الفولكلوري الشعبي "اتمخطري" كتيمة أساسية للدخول مباشرة في الموضوع "الزفة" كأداة تعبيرية، لاحتوائه على عدة عناصر تشير إلى الموضوع أو المناسبة
o      النغم
o      الإيقاع
o      الاستدعاء غير المباشر لنص الأغنية القديمة
·       استخدام العنصر البشري في مصاحبة الزغاريد

بطبيعة الحال لم تصمد "زفة العروس" طويلا في طريق الموسيقى الحرة الذي بدأه عبد الوهاب وسار فيه كثيرون، حتى مقارنة بموسيقات عبد الوهاب الأخرى. والأسباب تكاد تذكر نفسها، فلا تجديد ولا ابتكار، حتى الأفكار جرى التعبير عنها ليس فقط بوسائل قديمة بل وليست من صنع المؤلف، عرض ونقد د.أسامة عفيفي، مؤلفات عبد الوهاب الموسيقية، موسيقى زفة العروسة