كلاسيكيات الموسيقى العربية * أرشيف * استماع *  تحميل *  نقد فنى *  تحليل موسيقى* أفلام * صور *  تسجيلات * كلاسيكيات الموسيقى العربية
كلاسيكيات الموسيقى العربية * الخمسة الكبار * سيد درويش * محمد القصبجى * زكريا أحمد * محمد عبد الوهاب * رياض السنباطى * نجوم الغناء العربى * أم كلثوم * عبد الوهاب * فيروز * عبد الحليم * ألحان التراث * موشحات * قصائد * أدوار * كلاسيكيات الموسيقى العربية

الاثنين، 29 سبتمبر، 2014

الإسكندرية تحيي ذكرى سيد درويش 91

تشهد الإسكندرية أمسية فنية لإحياء ذكرى فنان الشعب سيد درويش على مسرح قصر ثقافة الشاطبي الليلة 30 سبتمبر 2014 وهي الذكرى 91 لرحيله في سبتمبر 1923 بعد حياة قصيرة بمقياس الزمان، خالدة بمقياس الفنون.
يقدم البرنامج مدير قصر الشاطبي، محمود قطب، والشاعر أحمد قدري، ويستضيف نخبة من الشعراء والفنانين، كما يعرض باقة من ألحان سيد درويش الأصلية بصوته وبعد توزيعها للأوركسترا من إعداد وتقديم د. أسامة عفيفي، الذي يتحدث أيضا عن آثار ألحان سيد درويش في ألحان محمد عبد الوهاب مع عرض نماذج 
رحل الفنان الشاب عن 31 عاما لا غير، قضاها في سلسلة من الكفاح المستمر ضد الجمود والتخلف وقوى الاستبداد والاحتلال، وعلم الناس في سنوات قصار معاني الحرية والوطنية، وترك ثروة غنية لمن لحقه من الفنانين تعلموا منها كيفية التعبير عن هموم وآمال الشعوب.
استمد سيد درويش ألحانه من ثلاثة مصادر هي التراث الشعبي المصري والتراث العربي القديم والموسيقى الأوربية الحديثة. لكنه ربط كل ذلك بخيط قوي أجاد صنعه هو التعبير. كانت النصوص والكلمات قبله في في واد والألحان في واد آخر، فأبدع بمدرسته الحديثة نسيجا معبرا عن الاثنين في آن واحد. أثرت هذه المدرسة في جميع الفنانين اللاحقين بمن فيهم محمد عبد الوهاب ومحمد القصبجي وزكريا أحمد ورياض السنباطي.
كان المسرح الغنائي هو ساحة سيد درويش الكبرى التي قدم من خلالها أعظم ألحانه، وهي ألحان لا يتعدى زمنها بضع دقائق، لكن تلك الدقائق القليلة كانت مشحونة بما يكفي لإثارة الشعور والإحساس بالموضوع لسنوات طوال.